اليوم الثلاثاء 19 يونيو 2018 - 1:51 مساءً
أخر تحديث : الثلاثاء 12 يونيو 2018 - 2:39 مساءً

الحزب الحاكم فقد باستقالة لمشعشع ولد سيد اشريف هامة و قامة باسقة وصرحا شامخا لا يمكن تعويضه

الحزب الحاكم فقد باستقالة لمشعشع ولد سيد اشريف هامة و قامة باسقة وصرحا شامخا لا يمكن تعويضه
قراءة بتاريخ 12 يونيو, 2018

باستقالة الولي الصالح والوطني المخلص والبطل الشجاع مولاي الحسن ولد الامام الشريف  لمشعشع ولد سيدي اشريف من الحزب الحاكم يكون حزب الاتحاد قد قصم ظهره وفقد بريقه والنور الذي كان معه …

لمشعشع الذي شهد الوطن والشعب كله من ازويرات الي النعمة الي غيدي ماغا روصو وغورغول وتكانت وانواذيبو شهد بوفائه وإخلاصه و دعمه اللامشروط للرئيس محمد ولد عبد العزيز ودعوته المستمرة لترشحه لمأمورية ثالثة من أجل استمرار البناء و التنمية…..

سيتذكره الحزب وكل الوطنيين الاحرار و سيبقي مكانه شاغرا ولن يستطيع أن يملأه أحد بعده ….

سكان الحوض الشرقي يعلنون تضامنهم مع الرجل و يتمنون له المزيد من النصر و النجاح في مسيرته الوطنية ونهجه الوطني الوسطي الذي لم يتزحزح عنه يوما

 

أوسمة :
الزيارات 428 .