اليوم الجمعة 20 أكتوبر 2017 - 6:12 مساءً
أخبار عاجلة
أخر تحديث : السبت 12 أغسطس 2017 - 3:43 مساءً

لماذا اجبر الجيش وكافة القطاعات الامنية منتسبيهم علي التصويت ضد ارادة الشعب؟

في هذا المعركة لم يقف الجيش مع الشعب ولم يقف محايدا ومثله الدرك والحرس والشرطة بل تكاتف الجميع ضد ارادة الشعب واجبروا منتسبيهم علي التصويت ضد ارادة الشعب وارضاء لنظام ولد عبد العزيز 

الذي انحازت له كل القطاعات العسكرية وسعت الي تعديل الدستور نزولا عند رغبته

وبذلك تحول حماة الشعب الي حلفاء لنظام سام الشعب سوء العذاب وظلمه في السر والعلن ودفن ارادته

أوسمة :
الزيارات 622 .