اليوم السبت 23 سبتمبر 2017 - 6:18 مساءً
أخر تحديث : الأربعاء 11 يناير 2017 - 2:58 مساءً

غوغاء ومتخلفون يهاجمون النائب الخليل ولد الطيب

موريتانيا هي الدولة الوحيدة من بين دول العالم التي لا يسمح فيها لمن يخالفك الرأي بالسير في الشارع العام  هي الدولة الوحيدة التي يجبر فيها الناس علي تبني آراء غيرهم حتي ولو رفضوها  لا قناعة لأي أحد في هذا البلد وصراحة أي واحد قد يدفع ثمنها غاليا وقد يتحول فجأة الي هدف للغوغاء والمتخلفين وما أكثرهم  وحادثة الأمس التي تعرض لها النائب الخليل ولد الطيب هي خير دليل علي جهل هذا الشعب وشبابه الذين لايسمحون لمن يخالفهم الرأي بالكلام  فما المانع من أن يطلب الخليل بعشر مأموريات؟ أو يعشرين ان أراد ؟  لماذا يرغي الآخرون وينبحون ويحاولون نهشه وقضم عظامه ؟  هو بالتأكيد أشجع منهم وأقوي لأنه يدلي برأيه في أي مكان ومن دون خوف أو وجل أما هم فهم جبناء حين يختبئون وراء آرائهم ويهاجمون مسنا خالفهم الرأي  أف للتخلف والغوغاء وللرعاع وللأغبياء ساء ما يفعلون 

كتبه : الاستاذ محمد محمود شياخ

أوسمة :
الزيارات 1٬256 .