اليوم الإثنين 29 مايو 2017 - 10:47 مساءً

تصنيف الأخبار

أنصار ولد حدمين يطلقون شائعات تفيد أن الرئيس بصدد استبدال قائد أركان الجيوش بالجنرال ولد المامي و الانقلاب علي أصدقائه

بتاريخ 29 مايو, 2017

تتلخص خطة فخ الثعلب في اشعال الفتنة بين الرئيس وأصدقائه ثم ينفرد أصحاب المخطط بالرئيس ليتخلصوا منه بسهولة بعدما يكون المسكين قد أبعد عن نفسه كل أصدقائه والأوفياء به والناصحين وهي خطة أول من ابتكرها الروس لتتسرب عدواها الي العالم  اليوم يحاول لوبي ولد حدمين تطبيق تلحك الخطة علي نظام الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز يزرعون الوقيعة بينه وبين أصدقائه المقربين وأمناء سره ليسلمونه من بعد علي طبق من ذهب لأعدائه فبعد إقالة كل من الدكتور مولاي ولد محمد الأغظف ، و امربيه ولد الولي بدأ أنصار ولد حدمين يتحدثون عن نية الرئيس في استبدال قائد أركان الجيوش بالجنرال الداه ولد المامي حليف ولد حدمين ومن ثم التخلص من جميع رفاقه…

نتائج مسابقة وكلاء أمن الطرق….. اللوائح

بتاريخ 29 مايو, 2017

المصدر الأخبار

خسر القصر ولم يخسر ولد محمد الأغظف

بتاريخ 29 مايو, 2017

خسرت الحكومة الموريتانية اليوم وزيرا لا كالوزراء وأخا لا كالإخوة و صديقا لا كالأصدقاء ،  خسرت الطيب البشوش الأمين صاحب الوجه الأبيض واليد البيضاء و اللسان الصادق  خسرت الأبي النظيف والشهم الحصيف  مولاي ولد محمد لغظف الذي اشتغل بعزة وبكرامة لم ينبطح لم ينحن ، ولم يركع لغير الله مولاي الذي أجبر أعداؤه علي الانجناء كما أجبروا علي المشي اليه وتقديم الاعتذار له في منزله ….. كرم نفسه فكرمه الناس هاب نفسه فهابه الناس خرج من القصر اليوم مولاي ولد مجمد لغظف وهو يجمل كرامته وعزته وإياءه خسره القصر الذي صانه في غياب صاحبه الطويل بعد رصاصة اطويله المشؤومة خسر القصر ولم يخسر ولد مجمد لغظف نخلة باسقة وهامة لا تنثني أبدا وليمت الشامتون……… كتبه محمد محمود ولد شياخ       

استدعاء هيئة الناخبين 15 يوليو القادم

بتاريخ 29 مايو, 2017

بعد لغط كثير وشائعات هنا وهناك أستدعي مجلس الوزراء اليوم هيئة الناخبين الي الاستفتاء علي تعديلات دستورية 15 يوليو تموز القادم  وبذلك يكون ولد عبد العزيز قد ألجم كل الأفواه التي كانت تحلم بالتأجيل وتروج له

تعيينات مجلس الوزراء اليوم

بتاريخ 29 مايو, 2017

أجرى مجلس الوزراء خلال اجتماعه اليوم الاثنين تعيينات بعدد من القطاعات الحكومية، وذلك على النحو التالي: وزارة الداخلية و اللامركزية: الإدارة الإقليمية: ولاية تكانت: الوالي: السيد ديالو آمادو صامبا، إداري مدني والي إنشيري سابقا. ولاية إنشيري: الوالي: السيد محمد ولد السالك، مكلف بمهمة بنفس الوزارة سابقا. المؤسسات العمومية: الوكالة الوطنية لسجل السكان والوثائق المؤمنة: الإداري المدير العام: أحمد ولد المختار ولد بوسيف. وزارة الاقتصاد و المالية: الإدارة المركزية: مديرية مشاريع التهذيب والتكوين: المدير: سيد أحمد ولد باب. وزارة الزراعة: الأمانة العامة: الأمين العام: السيد أحمدو ولد أبوه، إداري من السلك المالي. وزارة التهذيب الوطني: الأمانة العامة: الأمينة العامة: امعيزيزة بنت كربالي، الأمينة العامة لوزارة الزراعة سابقا،

إقالة امربيه من الحالة المدنية نهاية عصر طويل من الظلم ومؤشر علي قرب نهاية نظام عزيز

بتاريخ 29 مايو, 2017

كيف انهارت امبراطورية الظلم فجأة ؟ كيف تحطم أركان الدكتاتورية من دون سابق انذار؟ من كان يصدق ان ولد عبد العزيز يتخلي فجأة عن أمين سره وملك خزائنه ؟ تعتبر اقالة امربيه ولد الولي اليوم نهاية عصر كامل من الاقطاع واحتقار السلطات كما تعتبر بداية النهاية بالنسبة لنظام ولد عبد العزيز بعد انهيار مملكة كانت محكومة بالحديد والنار لقد انتهي عذاب عمال الوثائق المؤمنة